السفير السوري تمَّام سليمان ينفق ألف دولار يومياً على حراسته الشخصية

أشرف المقداد               Sunday 02-12 -2007

اوكلاند نيوزيلاند
يزور السفير السوري لدى استراليا ونيوزيلاند , نيوزيلند في زيارة "تفقدية " للجالية السورية في نيوزيلاند "العزيزة على قلبه"
أبى السفير الا استخدام شركة حماية خاصة لجنابه وبكلفة الف دولار يومياً (50000الف ليرة سورية يومياً) ليحمي نفسه من "اكيلين الهوى" المعارضة السورية وكترة غلبتهم واسئلتهم "البايخة" كعن سجن المعارضين السوريين والأحكام العرفية.
وعندما نبهت الشركة الأمنية الخاصة السفير انهم وحسب القانون النيوزيلاندي انهم لن يستطيعون أن يمنعوا المظاهرات والهتافات
غيَّر السفير كل خططه لهذه الزيارة الميمونة وقرر مقابلة الموطنين السوريين "الصلحاء" في بيوتهم الخاصة حيث أن القانون يمنع التظاهر في الأحياء الخاصة أما الموطنين" الطلحاء" فحسب قول السفير على سؤاله من قبل أحد المعارضين "فيالكلوا هوا" وأصلاً هنِّ مو سوريين
وهن "خونة وعملاء للصهيونية والامبريالية والماسونية والانبطاحية"
"وطقوا وموتوا ....العمى ناقصنا فضايح"
وأغلق السماعة مهدداً ومتوعداً
نحن نؤكد لهذا السفير العتيد أننا سوريون أبّاً عن جدّْ ولا نحتاجه ليوزع الجنسية السورية الميمونة علينا
وهذا التصرف الغبي الا دليلاً اخراً على جبن النظام ورعونته
ان غداً لناظره قريب

[email protected]


تم طباعة هذه المادة من موقع الركن الأخضر
http://www.grenc.com/show_article_main.cfm?id=10036