سلام إيه إلي أنت بتقول عليه

رضا سالم الصامت               Wednesday 05-05 -2010


سلام إيه اللي أنت بتقول عليه و مفاوضات إيه اللي انتو بتحكوا عليها .... ؟
وإسرائيل ما زلت تواصل عربدتها في أراض فلسطينية لحما و دما ...
يريدون منكم يا عرب أن تستسلموا و توافقوا و تقولوا نعم نعم ...
فممنوع عليكم يا عرب قول : لا
فلا هذه لا مكان لها في إسرائيل...
نحب قول نعم إذا ما أردتم سلاما و أمنا و خبزا و ماء و كهرباء ....
قولوا نعم و اصمتوا اخرسوا اسكتوا سنعطيكم إذنا ببناء دويلتكم ... المهم قولوا نعم
رغم كل شيء رغم القدس الشريف التي تتعرض لأبشع الحملات الهادفة في تغيير معالمها وهويتها وذاكرتها و من اجل إنقاذ الأقصى من براثن العنصرية المتوحشة والعدوان الهمجي الاسرائلي العرب قالوا لا .... العرب لن يقبلوا باتفاق سلام بدون القدس التي وقع احتلالها عام 1967 و الجامعة العربية قالت لا هي الأخرى في انتهاكات إسرائيل المستمرة حول تهويد القدس و عملية الاستيطان المتواصلة و مواصلة بناء الجدار العازل و غير ذلك من الممارسات الأحادية الجانب و الغير مسئولة... يعد هذا التحرك العربي الشجاع في العمل السياسي ضد الاحتلال نقطة أساسية في الدبلوماسية العربية... و بسبب كلمة لا اسرائيل واصلت عربدتها و زادت في الطين بله و بنت و ما تزال تبني المستوطنات و كأنها تنتظر من العرب أن يغيروا سياساتهم و أفكارهم و أن يقول للأفعى السامة نعم بدلا من لا
إذن على الفلسطينيين الإسراع إلى تحقيق الوحدة وعدم طرح حجج لتأخير المصالحة وعدم الوقوف أمام تفاصيل تافهة ليس من وراءها أية فائدة لا تخدم القضية الفلسطينية بل تزيدها تعقيدا و خسرانا و ربما ضياعا و تفسح المجال للصهاينة إلى مزيد التوسع و ممارسة ضغوطهم و تكريس احتلالهم و زيادة بناء المستوطنات على أراضي فلسطينية في ظل التعنت الاسرائلي و الموقف الدولي...
يجب أن تكون هناك توصيات لازمة وعملية وليس مجرد دعم شفوي أو إدانة أو شجب أو استنكار و لا يمكن حصول تسوية إلا باسترداد الحقوق المشروعة مع رفض أي تنازل يخل بأركان الحق الفلسطيني... قولوا نعم و اتركونا نبني المستوطنات و نعدكم بحل كل الخلافات و إن تعترفوا بنا كيان يهودي و كدولة لليهود و نمد إليكم أيادينا و نصافحكم ...فما هو رأيكم ؟ و يبقى سؤالي و سؤال العرب الأحرار بالمصري سلام إيه اللي أنت بتقول عليه ؟ و مفاوضات مباشرة ايه و لو مش غير مباشرة ايه اللي أنتو بتحكوا عليها ...... يا عرب استفيقوا المركب هارب بيكم و انتو مش داريين .....,



تم طباعة هذه المادة من موقع الركن الأخضر
http://www.grenc.com/show_article_main.cfm?id=17151