الملك لقمان 4 قصة للأطفال

رضا سالم الصامت               Thursday 17-06 -2010

بدأ يسرد عليها الفكرة زاعما أنه سيغادر المملكة لوجهة غير بعيدة و أن تنوبه إبان فترة غيابه و تقوم هي بتسيير المملكة .... وافقت و قالت هذا شرف عظيم لي و لكن أين خزانة الحجارة الكريمة ؟... تسمر الملك في مكانه و أخذ العرق يتصبب من جبينه و قال لها و ما حاجتك بخزانة الحجارة الكريمة ؟
و قتها تيقن الملك أنها غير أمينة ...أو إنها تخطط لشيء ما
قالت : في فترة غيابك كيف سأتمكن من تزيين نفسي فانا أميرة و زوجة الملك المطاع
و سأكون ملكة لفترة غيابك فلابد لي من أن ألبس أفخر أنواع اللباس و أزيين رقبتي بأفخر ما لدي من حجارة كريمة و مجوهرات...
رد عليها الملك قائلا و هو متعجب : لا حاجة لك بالخزانة و لا حتى بالحجارة الكريمة فأنت أميرة جميلة لا ينقصك شيء ...
سأتغيب عن المملكة لفترة قصيرة و أرجو أن تقومي بتسيير الحكم في فترة غيابي
و هذا أمر مني فلا ترفضي و اقبلي دون أية شروط .... و حين أعود سأعطيك أحلى ما عندي من مجوهرات ...
قبلت الأميرة عرض زوجها الملك .... و قالت في نفسها علي بخادمه مسنود فهو الوحيد الذي سيدلني على مكان الخزانة و مدي بمفتاح خزانة الأحجار الكريمة ....
لكن مسنود لا علم له بمكان مفتاح صندوق خزانة الأحجار الكريمة ....

إلى اللقاء مع الحلقة الخامسة
رضا سالم الصامت


تم طباعة هذه المادة من موقع الركن الأخضر
http://www.grenc.com/show_article_main.cfm?id=17850