عزمي بشارة وكتب جديدة عن ثورات الشعوب العربية

رضا سالم الصامت               Thursday 23-02 -2012

الدكتور عزمي بشارة، مدير المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، هو كاتب سياسي واسم لشخصية برزت كثيرا على شاشة قناة الجزيرة القطرية، فهو متعددالخطط، و مفكر و ناشط حقوقي ، يشغل عضوية مجلس الأمناء المؤسسة العربية للديمقراطية، و هو محلل للأحداث والثورة في البلاد العربية.
و للدكتور عزمي عديد المواقف نجاه قضايا الشعوب العربية و خاصة تجاة الثورات التي اندلعت في بعض البلدان و من بينها تونس ، حيث اكد أن الانتقال السلس للديمقراطية الذي تشهده تونس يرجع إلى أنها دولة ذات مؤسسات قوية، بالإضافة إلى التجانس على مستوى الهوية، وكذلك وجود نخبة تونسية مجربة، مشيرا إلى أن القوى الثورية هي التي تحكم الآن في تونس.
وقد تتحمل القوى الثورية التونسية مسئولية الوضع الاقتصادي الصعب، مضيفا انه من المهم دعمها وتوجيه الاستثمارات نحو تونس، وان يدرك الشعب التونسي أن هذه مرحلة لا تطبق فيها كافة المصالح الجزئية وإنما يجب النظر إلى مجمل مصالح الوطن لان هذه المرحلة انتقالية ضرورية نحو الديمقراطية.
وأوضح أن نخبة النظام السابق في تونس والتي بقيت بعد رحيل الرئيس السابق زين العابدين بن علي اقتنعت أن النظام انتهى ويجب عليها أن تساهم في الانتقال، ولذلك فإن الفترة التي مرت وكانت فيها بقايا النخبة السابقة التي قادت عملية تسليم السلطة لها دور يجب التأكيد عليه، مشيرا إلى أن من حكم في تونس خلال الفترة الانتقالية هم أتباع فكر الرئيس السابق الحبيب بورقيبة، لكنهم أدركوا أن هذا النظام انتهى وان أفضل شئ هو أن يساهموا هم في عملية التحول الديمقراطي.
وأوضح أن الشعوب العربية التي خرجت لم ترد أن تستبدل الاستبداد بايدولوجيا أخرى غير الاستبداد قد تقصي الآخرين وتحكم بدلا من الاستبداد، مشيرا إلى انه من الناحية التاريخية فان حركات المعارضة في الدول العربية هي حركات ايديولوجية مثل أن تكون تابعة للمعسكر الاشتراكي أو قومية أو إسلامية وفي واقع الحال عندما حكمت، فإنها حكمت بشكل استبدادي وفشلت جميعها.
هذا و صدر حديثًا عن"المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات" للكاتب الدكتور عزمي بشارة ثلاثة كتب هي الأولى في قائمة من كتب تحت الطبع سينشرها قريبًا.
الكتاب الأول:
تقديم مقاربة شاملة عن ثورات الشعوب العربية.
ويشرح في الكتاب الثاني وضع الأقباط في مصر.
1) في الثورة والقابليَّة للثورة
2) هل من مسألة قبطية في مصر؟
3) العرب وإيران: محاولة في فهم السياسة والجغرافيا والتاريخ بمساهمة مجموعة باحثين.
يحاول الدكتور عزمي بشارة في الكتاب الأول تقديم مقاربة شاملة عن ثورات الشعوب العربية، ويشرح في الكتاب الثاني وضع الأقباط في مصر.
أمّا الكتاب الثالث فهو يضم أعمال المؤتمر العلمي الأول الذي انعقد لمناقشة موضوع إيران والعرب و هو عبارة عن مراجعة في التاريخ والسياسة، و يعتبر من المؤلّفات القليلة التي تعالج العلاقات العربيّة – الإيرانية، بصورة شاملة ونقديّة.
المرجع : صحيفة المحيط 20/12/2011 / أشرف عاشور
الوسط التونسية 22 ديسمبر 2011

رضا سالم الصامت مستشار اخباري و كاتب صحفي


تم طباعة هذه المادة من موقع الركن الأخضر
http://www.grenc.com/show_article_main.cfm?id=25318