علويون مقربون من النظام يطلبون اللجوء السياسي في نيوزيلاند وأستراليا

أشرف المقداد               Wednesday 11-07 -2007

تفاجأت الجالية السورية في نيوزيلاند وأستراليا بالموجة المفاجئةً من العائلات العلوية التي تتوافد الى هذين البلدين لطلب اللجوء السياسي
وقد عرف منهم العديد الذين قدموا من اسبانيا ومن المقربين من رفعت الأسد
وعلى رأسهم" ليث حسن" شقيق التاجر والبلطجي المعروف "سمير حسن"
وحسب مصادرنا أن ليث حسن قد كان حلقة الوصل لأخيه في أوروبا وقد كان على صلة وثيقة وتحت حماية ورعاية رفعت الأسد
وقد أفيد عن ليث أن رفعت الأسد قد تخلَّى عنه وعن أمثاله حديثاً لأسباب يجهلها.
هذا وقد علمت مصادرنا أن طلبه للجوء السياسي كان على خلفية ما ادعاه بأنه مطلوب في سورية لتجارته مع اسرائيل.
فيما رفضت الحكومة النيوزلاندية طلبه وينتظرهو نتيجة الاستئناف.
وهناك العديد من العائلات التي وصلت من بلغاريا و رومانيا حيث لوحظ أن كلهم تقريبا من أبناء ضباط كبار جداً في الجيش السوري قد تم احالتهم الى التقاعد حديثاً
هذا وقد تمَّ التأكد أن احدى طالبات اللجوء هي ابنة عميد سابق ولها شقيقة متزوجة لضابط "رفيع جداً" في الأمن السياسي (نتحفظ على نشر الأسماء في الوقت الحالي).
ومن المضحك أن السلطات في البلدين قد طلبت من بعض المواطنين السوريين الموجيدين هنا (والذي أكثرهم من المعارضة السورية) المساعدة على التعريف على هؤلاء الجماعات (بحكم وصولهم بجوازات مزوَّرة) (سبحان مغيِّر الأحوال)
وما تزال كنوز من المعلومات تصلنا من أقوال هؤلاء اللاجئين سوف نعلنها تدريجياً قريبأً
===
السردين وما أدراك ما السردين

السردين والطون علب تعطي فقراء شعبنا البروتين الذي لا يستطيعون شرائه (اللحم ) الذي أسعاره اليوم صارت كأسعار الذهب
لكن أبى ماهر الأسد الا أن يشارك مشحرين بلدنا به
ليس بأكله بالطبع (هو يأكله مثلجاً وليس بالعلب ) لكن بارباحه.....!!!!
كل علبة سردين أو طون ماهر الأسد يحصل على ليرة ونصف...........!!!!!!!!!
ليش؟ ... لماذا ؟.........لهون وصلت دناوة النفس؟؟؟؟.........
لك حلّ عن فقراء سورية .... لك عيب عليك شو بابا ما ورثلك 50 بليون؟
عجيب يا ماهر عجيب ....
لك حرام هدول يللي عم تسرقن عم تاخدن من من أضعف السوريين
يللي عم يخدموك بكل الحالات.............كعناصر بالحرس الجمهوري أو كحجَّاب عندك وعند جماعتك أو شوفورية لماريا معلوف
عم تنهبّْ على الطالع والنازل بس والله ما أعتقدت توصل لهالمستوى
فبشرى لفقراء شعبنا المسكين :"كل مرِّة بتروح على الدكان لتشتري علبة سردين انت عم تهدي ماهرالأسد سورية ليرة و ونص
لأنو حرام هوي بعازتن ..... مصاريفو كتيرة .... منشان هالشعب ...شه .....شو بدو يلَّحق لي يلحق ..... القصور ..... ماريا معلوف.... فتح الاسلام..........السيارات المفخخة ..... حماس.........
فاعذروه الزلمة شغال منشاكن يا فقراء سورية ... فاسمحولنا .... ليرة ونص
بينحكى فيهن ....ولو؟؟؟؟؟

[email protected]


تم طباعة هذه المادة من موقع الركن الأخضر
http://www.grenc.com/show_article_main.cfm?id=7792