Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

المقاومة تربية وفكر وعقيدة
مجدى داود   Sunday 10-08 -2008

بسم الله الرحمن الرحيم
كثيرا ما نتكلم عن المقاومة ونتكلم عن إنجازاتها العظيمة التى جعلت العدو يئن تحت ضرباتها الموجعة وينسحب من مناطق لطالما قال أنه لا يمكن أن يخرج منها ولنا فى غزة خير مثال , وفى العراق حيث يتكبد الأمريكان خسائر فادحة فى الأرواح والمعدات ما كانوا يتوقعون هم ولا أحد آخر أن تكون بهذا الحد , هذه المقاومة التى أذهلت العالم كله من شرقه لغربه ليست وليدة لحظة وليست نبتا شيطانيا نبت فجأة ولكنها فكر وتربية وعقيدة , المقاومة هى نتاج عمل دؤوب شارك فيه الرجال والنساء الكبار والصغار , نتاج جهود العلماء والمربين والمفكرين والدعاة الذين لا يخشون فى الحق لومة لائم ولا يحنون رؤوسهم لغير الله .
هى نتاج جهود أمهات سهرت وربت رجالا لا يركعون إلا لله عز وجل , نساء صبرت على الأذى والألم وفقد الزوج والأخ والأب , نساء أمثال خنساء فلسطين مريم فرحات , نتاج جهود نساء كالجبال فى صلابتهن , ورجال أخذوا بيد أبنائهم إلى بيوت الله عز وجل وعلموهم العزة والإباء وعلموهم أنه لا خير فى حق مالم تحرسه قوة , وعلموهم أن الجباه التى تسجد لله عز وجل لا يمكن ولا يجوز لها أن تركع أو تسجد لغيره كائنا من كان ومهما كانت الظروف والأحوال . وهى تربية على روح الإنتصار مهما كانت الظروف والأحوال ومهما كانت الضغوط فالذى يتربى على روح العزة والإباء من الصعب عليه بل من المستحيل أن يرى أرضه تسلب منه ويبقى ساكتا صامتا لا يحرك ساكنا أو يرى أخته أو جارته تغتصب فلا يفعل شئ للدفاع عنها وإنقاذها أما الذين تربوا على روح الإنهزامية فيهون عليهم أى شئ ولن يجدوا غضاضة فى أن يفرطوا فى الأرض والوطن والشرف .
فالمقاومة نتاج تربية على كتاب الله وسنة رسوله , فالذين تربوا فى بيوت المولى عز وجل وتربوا على قوله سبحانه وتعالى ( ولا تحسبن الذين قتلوا فى سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون فرحين بما آتاهم الله من فضله ) ليسوا كالذين تربوا فى بيوت الشيطان , فى بيوت المغنى والرقص و الكباريهات , والذين تربوا على سماع كلمات القرآن الحكيم ليسوا كالذين تربوا على سماع كلمات الشيطان , والذين تربوا على عدم السكوت عن الحق و لا الرضا بالذل والمهانة ولا النفاق ولا الخيانة ليسوا كالذين تربوا على المهادنة والغدر فالفارق بينهما شاسع جدا وهما كرأسى حط مستقيم لا يمكن أن يلتقيا أو يتقاطعا بل هما فى تباعد دائما .
ولنا فى التاريخ الكثير من الوقائع التى تؤكد لنا أن المقاومة هى تربية بالأساس فلقد قرأت فى أكثر من كتاب من كتب التاريخ أن القائد المسلم العظيم صلاح الدين الأيوبى فاتح بيت المقدس عندما كانت أمه تهدهده وهو طفل صغير كانت تقول له ( يافاتح بيت المقدس ) حتى أنه عندما أصبح صبيا كان يقول أريد أن أكون قائدا فى جيش نور الدين وأفتح بيت المقدس وقد فتح الله على يديه بيت المقدس .
وكذلك أيضا حركة حماس هى خير دليل على أن المقاومة هى نتاج تربية عظيمة فمع أن انطلاقة الحركة كانت فى ديسمبر عام 1987 إلا إنها فى غضون أشهر تصدرت فصائل المقاومة فى فلسطين وصارت ضرباتها قوية جدا وأقوى من سابقاتها و مثيلاتها حتى أوجعت العدو فوجه معظم قوته لمحاربتها عساه يتخلص منها , وذلك لأن قادتها الأفاضل رحمهم الله جميعا ربوا كوادرها خير تربية حتى صاروا رجالا يعتمد عليهم .
والمقاومة كذلك هى فكر وعقيدة يقود من يعتنقها إلى بذل الغالى والنفيس فى سبيل الله وسبيلها ونحن فى ديننا العظيم لدينا تأصيل شرعى لهذه المقاومة بل إن الجهاد هو ذروة سنام الإسلام كما أخبرنا بذلك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم والجهاد فى ديننا هو فى الأساس فرض كفاية ولكنه يتحول إلى فرض عين حينما يحدد الحاكم فردا بعينه فيأمره بالخروج للجهاد أو عندما يكون جهاد دفع أى أن هناك قوة معادية جاءت تعتدى علينا ولقد قال الله سبحانه وتعالى فى كتابه الكريم (لا يستوي القاعدون من المؤمنين غير أولي الضرر والمجاهدون في سبيل الله بأموالهم وأنفسهم فضل الله المجاهدين بأموالهم وأنفسهم على القاعدين درجة وكلا وعد الله الحسنى وفضل الله المجاهدين على القاعدين أجرا عظيما ) النساء *95*, وهؤلاء المجاهدون يعلمون أيضا
أن الذين يتقاعدون عن نصرة دين الله وتحرير أرض الإسلام وطرد الغزاة والمحتلين سيكون لهم عقابا شديدا من المولى عز وجل تصديقا لقوله سبحانه وتعالى (قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين ) التوبة *24* , تلك العقيدة الثابتة فى عقول وقلوب ونفوس المقاومين جعلتهم يقدمون كل ما يملكون فداء لهذه العقيدة الراسخة وللدين والأرض والعرض فيقدم الرجل ماله وولده دون أن تتزعزع ثقته أو يهتز إيمانه بعدالة قضيته ووضوح منهجه ولا تهتز ثقته كذلك فى أنه سيصل غايته ويخقق هدفه بإذن الله .
ولنا فى خنساء فلسطين خير دليل على أن المقاومة غقيدة راسخة فهذه المرأة العظيمة قدمت ثلاثة من أولادها فداء لدين الله ولم تهتز ولم تتزعزع وصبرت على فقد فلذات الأكباد وذلك لأنها تعلم أنهم إنتقلوا إلى جوار الأحبة محمد وصحبه ( نحسبهم كذلك ولا نزكيهم على خالقهم ) وكذلك أيضا الدكتور محمود الزهار الذى قدم ولديه خالد وحسام شهيدين دفاعا عن فلسطين وعن عقيدته الإسلامية الراسخة فلهم جميعا منا الدعاء بالرحمة والمغفرة .




مجدى داود
[email protected]

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  حرب مرشحة للتوسع

 ::

  برعاية كريمة من الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولى العهد ونائب حاكم إمارة الشارقة افتتاح فعاليات المتلقى الحادي عشر لشباب دول الخليج العربية بمشاركة 6 دول

 ::

  الحذاء المُعتبر

 ::

  !! وهذا هو رأي المفتي : ولاعجب

 ::

  عطش مارد

 ::

  بلاؤنـا وتفرُّقـُنا منـّا وفينـا

 ::

  حالة زهايمر كل 7 ثوان في مصر

 ::

  شمشون الجبار بصمة على غايات التدوين

 ::

  حــــــريمة

 ::

  هل ينتظر سوريا السيناريو العراقي نفسه ؟



 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  ماذا تعني تسمية الحرس الثوري منظمة إرهابية؟

 ::

  مستقبل السودان

 ::

  هل خرج البشير حقاً؟

 ::

  السودان ودروس الانقلابات والانتفاضات

 ::

  نقد رواية الغائب لنوال السعداوى

 ::

  إدارة الحروب النفسية في الفضاء الالكتروني: الإستراتيجية الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

 ::

  الجثمان

 ::

  مستقبل الشرق الأوسط والأكراد في ظل التغيرات المستقبلية

 ::

  زلزال متوقع وخطر داهم على العرب!



 ::

  كيف تصنع طفلاً متفائلاً؟

 ::

  ثقافة الذكاء بين اللّغوي والإرادي

 ::

  أعجوبة الفرن والخراف في عورتا

 ::

  قصائد الشاعر إبراهيم طوقان

 ::

  مساعداتٌ خيريةٌ يبطلُها التوثيقُ وتفسدُها الصورُ

 ::

  الإقتصاد الأخضر في العالم العربي

 ::

  ذكرى النكبة 71....!!

 ::

  يوم النكبة على أعتاب صفقة القرن

 ::

  ماذا لو غدر بنا ترمب؟

 ::

  الصحوة بالسعودية... وقائع مدوية

 ::

  حلم

 ::

  الإحصاء فى القرآن

 ::

  الانسان ؟؟؟

 ::

  السجن فى القرآن






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.