Ramadan Changed me
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: طب  :: علم نفس  :: البيئــة

 
 

الرياضة في رمضان
الاستاذ/نعمان عبد الغني   Tuesday 02-09 -2008

الرياضة في رمضان مزاولة الرياضة هي من الاشياء المهمة والاساسية ، لأنها تعني الصحة والفائدة والتكوين الصحيح للإنسان ومن مختلف الأعمار ..فالرياضة تحصن الجسم من الآفات والأمراض وتقضى على الخمول والشيخوخة المبكرة ..وبالتالى تزداد فائدة ممارسة الرياضة خلال أيام شهر رمضان المبارك فيظل الإنسان نشيطاً وغير كسول بفضل مواظبته على الرياضة بكافة انشطتها وألعابها المختلفة .

> فالصيام والرياضة ففــــيهما فائدة كبيرة للصحة وجـــــسم الإنسان
والمشى رياضة لها آثار ايجابية على كل اعضاء الجسم خاصة الدورة الدموية،
ويتحول عند البعض من عادة محمودة الى ضرورة تقترن بأهمية حرق الدهون الزائدة في
بعض الاكلات الرمضانية..
> ـ يهل رمضان على المسلمين في شتى بقاع الدنيا كل عام . ويعتقد الباحثون
أن ما يربو على 400 مليون مسلم يصوم هذا الشهر العظيم
> وليس كل أولئك الصائمين من الأصحاء ، فهناك الملايين من المرضى الذين
يتوقون لصيام شهر رمضان ، ويتحرقون لوعة وأسى إن وجدوا أنفسهم غير قادرين
على الصيام .
> ولا بد للطبيب الذي يوصي مريضه بعدم الصيام من معرفة أحدث الأبحاث
العلمية التي أجريت في هذا المضمار . وللأسف الشديد ، فما زالت الأبحاث العلمية
حول رمضان قليلة جدا ، تأثر فحوص الدم المختلفة من سكر الدم ، ووظائف
الكلى و شوارد الدم ، ووظائف الكبد بالصيام عند ا> لأصحاء ، فقد كان هناك بعض
التباين في نتائج تأثير الصيام على دهون الدم . فقد أشارت بعض الدراسات
إلى أن الكولسترول والدهون الثلاثية لا تتأثر بالصيام لا زيادة ولا نقصانا ،
إلا أن دراسات أخرى أشارت إلى زيادة معدلاتها في رمضان .
> ويعزو الباحثون سبب ذلك لا للصيام ، وإنما للإفراط في تناول الطعام
وإتخام المعدة بما لذ وطاب عند الإفطار .
> ولم تظهر الدراسات العلمية أي تأثير للصيام على هرمونات الدم . كما أكدت
الأبحاث انخفاض حدوث الذبحة الصدرية وارتفاع ضغط الدم ، وهبوط معدلات
الانتحار في رمضان ، ولم يشاهد أي ازدياد في نسبة حدوث فشل القلب والسكتة
الدماغية أو نوبات نقص سكر الدم خلال شهر رمضان .>
> وأشارت دراسات أخرى إلى أن معظم المرضى اضطر إلى تغيير نمط تناول الدواء
، بحيث يأخذ الأدوية التي تعطى مرة أو مرتين في اليوم ، كما اختلف موعد
تناول الدواء عما هو عليه الحال خارج رمضان .
> وتظل النصيحة المثلى للمريض المصاب بالقرحة الحادة هي استشارة الطبيب ،
فهو أدرى بالحالة ، وهو الذي يستطيع أن يتخذ القرار الحكيم فيما إذا كان
المريض يستطيع الصيام أم لا .
> مريض السكر في رمضان :
> - أن هناك 8 ملايين مسلم مصاب بمرض السكر يصوم شهر رمضان كل عام . وهذا
يكفي لدفع الأطباء في العالم الإسلامي إلى معرفة تأثيرات الصيام على مرضى
السكر في رمضان معرفة عميقة ، ومن ثم يستطيعون توجيه المرضى السكريين إلى
ما فيه خيرهم وصلاحهم .
> و لقد أظهر عدد من الدراسات أن مستوى السكر عند مرضى السكر ينخفض بشكل
طفيف في الأيام الأولى من رمضان ثم يعود إلى مستواه الأصلي في اليوم
العشرين من شهر رمضان ، ثم يرتفع ارتفاعا خفيفا في آخر شهر رمضان
> وقد يتأرجح مستوى السكر بشكل طفيف تبعا لعادات المريض الغذائية وآليات
استقلاب سكر الدم .
> وتشير الدراسات الحالية إلى أنه لم تحدث أية مشاكل هامة عند صيام المرضى
السكريين من النوع الثاني ( الذين يتناولون الحبوب الخافضة لسكر الدم ) ،
أما المرضى الذين يتناولون الإنسولين فلا ينصحوا عادة بالصيام . أما في
الأشكال الخفيفة من مرض السكر المعتمد على الإ> نسولين فقد يصر بعض المرضى
على الصيام ، وربما يمكن إعطاء هؤلاء جرعة واحدة من الإنسولين المتوسط
التأثير قبل السحور ، و قد يعطى جرعة أخرى عند الإفطار. ومع ذلك يجب استشارة
الطبيب قبل ذلك .
> واستنتج الباحثون أنه لا مانع من ممارسة نوع من الرياضة البدنية الخفيفة
في رمضان عند المرضى السكريين الذي يتناولون الحبوب الخافضة لسكر الدم ،
ويحتاج الأمر إلى مزيد من الدراسات ، كما أن قدوم رمضان في فصل الصيف قد
يعطي نتائج مختلفة .
> هل تتأثر هرمونات الجسم بالصيام ؟
> وجد الباحثون أن هرمونات الشدة وهي الكورتيزول والبرولاكتين لا تتأثر
بالصيام . أي أن الصيام حالة صحية غير مجهدة للجسم .
> إذا ما أردنا أن نستفيد من صيام رمضان فلا بد لنا من التأسي بالرسول صلى
الله عليه وسلم في هديه عند الإفطار وفي تناول الطعام .
> في جسم الإنسان هرمون يطلق عليه اسم " هرمون مانع خروج الماء " .
> ويفرز هذا الهرمون من الدماغ ، ويعمل على امتصاص الماء في الجسم عن طريق
الكلية .
> ومن العوامل التي تزيد من إفراز هذا الهرمون عدم شرب الماء وكثرة التعرق
.. إلخ .
> ومن المعلوم أن الصائم في رمضان يمتنع عن شرب الماء من الفجر وحتى
الغروب ، ومن المفترض أن مستوى هذا الهرمون يرتفع في فترة الصيام .
> ونود أن نؤكد هنا على أن المقصود بالصيام هو الصيام الصحي وليس صيام
الذين يسهرون الليل كله وينامون معظم النهار .

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  سوسو -  السلطة الفلسطينية       التاريخ:  31-07 -2012
  الموضوع كتييييييييرررر حلو ومفيد ارجو قراءته

  أميرة الأنمي -  المغرب       التاريخ:  30-07 -2012
  برااااااااابو
   الموضوع مميز يستحق التقييم
   شكرا


  عادل -  الجزائر       التاريخ:  07-09 -2010
  الصيام نعمة من نعم الله على عبده والرياضة فيه صحة للابدان

  ثامرالسيد -  جده       التاريخ:  21-08 -2010
  شكران على الموضع

  عادل الزهراني -  البـاحه       التاريخ:  16-08 -2010
  بس هل الرياضه قـبل الفطور مهمه هاذا الشـي ما ذكرته
    ويعطيك ألف عافيه يا دكتور على هالمعلومه المهمه ابو يشتكي من السكر ادعو لهبالشفاء والعلاج ..
   تقــبل مروري..


  هبة -  مصر       التاريخ:  07-11 -2009
  نفسىاخس


 ::

  الاخطاء الرياضية ..الواجبة التنبيه

 ::

  العولمة وتأثيرها على الرياضة في الوطن العربي

 ::

  رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة بين الاهتمام الدولي والعقد العربي 2004 - 2013

 ::

  الرياضة والعنف :تحليل بعض الأبعاد التي تعكس نفسها على شخصية الشباب العربي

 ::

  القانون والرياضة

 ::

  العرب وكاس أمم إفريقيا بأنجولا 2010

 ::

  تحليل نتائج قرعة كاس العالم 2010

 ::

  مبارة مصر الجزائر من وجهة نظر اعلام ً يشعل العداوة والبغضاء بين الأشقاء

 ::

  لقاء مصر والجزائر المقبل بين الإشاعة والإثارة ؟


 ::

  زوج وزوجة و...أدب

 ::

  كتاب 50 قصة قصير للاطفال 1/6

 ::

  عارف العارف شيخ مؤرخي فلسطين

 ::

  ساعة الصفر تقترب : حرب إسرائيلية سورية لبنانية إيرانية

 ::

  الملك عبد الله آل سعود : خطاب شجاع .. ولكن

 ::

  المنهاج الفلسطيني شبح آخر يلاحق طلبة الثانوية العامة في فلسطين

 ::

  في غيبوبتي ... رأيت محمود درويش يكتب قصيدة النصر !

 ::

  شركات أمريكية رفيعة المستوى في مجال الطاقة المتجددة تشارك في معرض "القمة العالمية لطاقة المستقبل"

 ::

  نسبة الشيعة في القيادات الرأسية للسلطة خلال حكم الرئيس صدام حسين

 ::

  قصة للأطفال ....السمكة مرجانة و القط خفيف



 ::

  رجال دين ام حفنة من النصابين والشلايتية والفاشلين والاعبياء

 ::

  العلاقات العربية – الأوربية (الشراكة الأوربية المتوسطية)

 ::

  المشكلة ليست بالمالكي وحده؟

 ::

  نظرة المجتمع للطلاق

 ::

  وقفة مع سورة يوسف ..والصبر على البلاء

 ::

  الشروط الشرعية في إعلان الخلافة وإقامة الدولة الإسلامية

 ::

  كيفية الاستفادة من حلايب وشلاتين اقتصاديا

 ::

  تم أستحمار العرب ولكن رغم الألم يبقي الأمل

 ::

  التحرش بالمرأة أصبح مشكلة تهدد استقرار المجتمع

 ::

  في تونس .... عادات وتقاليد اجتماعية راسخة ، وفرحة بعيد الفطر المبارك


 ::

  مسيرة محمد غنيم البحث عن الإنسان

 ::

  العلماء يقرأون أفكار الإنسان ونياته قبل أن يحولها إلى أفعال

 ::

  هو... اللغز الصعب

 ::

  600 ألف سعودية مدخنة معظمهن من المراهقات

 ::

  إندونيسيات ينظمن مسيرات مؤيدة لتعدد الزوجات

 ::

  الموز يعالج فقر الدم المزمن

 ::

  عيون وآذان (لا حرج عليه)

 ::

  مليونير سوداني يخصص جائزة لقادة افريقيا الاقل فسادا

 ::

  عن حقيقة صراع العالم والجنرال

 ::

  تراجع الدولة وتقدم المنظمات من خلال أحداث العراق


 ::

  المستحيل

 ::

  استبقاء السلطة, أم استبقاء القضية؟!

 ::

  بغداد وغزة والمصير الواحد

 ::

  الحوثيين وحسابات المواجهة الإقليمية ((مابين السطور))

 ::

  القدس تستصرخ الخراب

 ::

  قراءة في أحداث مصر – لماذا شوه العرب كل معادلاتهم؟

 ::

  زعيم حزب العمال الشيوعي التونسي: قال لي بن علي «فهمتك» منذ 22 سنة.. ولكنه لم يفهم شيئا

 ::

  نحو أعادة صناعة أبو ذر الغفاري قبل سقوط الاسلاميين

 ::

  المرأة والإعلام من يشوه صورة الآخر

 ::

  مبادئ الإتصال الجيد

 ::

  الابتكار INNOVATION: رؤى وصياغات من منظور ريادي

 ::

  العدل = الأمن

 ::

  كاظم الساهر انفصل عن أم أولاده بهدوء ويعيش حاليًّا قصة حب بجنون

 ::

  أمانة الكلمة






radio sfaxia
Ramadan Changed me



جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

website statistics
اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.