Ramadan Changed me
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: مقالات سياسية  :: صحافة واعلام  :: حوارات  :: العالم الإسلامي  :: العالم المتقدم

 
 

الخوخ و الاجاص من الثمار التي أنعم بها الله على عباده
رضا سالم الصامت   Monday 01-03 -2010

الخوخ و الاجاص من الثمار التي أنعم بها الله على عباده
وفى الجنة أشجار من جميع ألوان الفواكه المعروفة في الدنيا ليس منها إلا الأسماء أما الجوهر فهو
ما لا يعلمه إلا الله وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجرى من تحتها الأنهار كلما رزقوا
منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل وأتوا به متشابها (البقرة-25) .....

مذاق الخوخ لذيذ ونكهته رائعة ، فهو يحتوي على فيتامينات عديدة تفيد صحة الإنسان .
ويؤكد خبراء التغذية أن الخوخ يحتوي على مواد مهمة وضرورية في علاج بعض الأمراض ، ومنها :
1- تخفيف الإمساك لأنه يتضمن كمية عالية من الألياف .
2- يحمي من أمراض القلب ويخفف كمية الكولسترول.
3- يساعد على تنشيط المعدة و يساعد على الهضم .
4- يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم للمحافظة على عظام قوية.
5- تستعمل زهوره وأوراقه كمسكن.
6- الخوخ ملين ممتاز يساعد على تليين القناة الهضمية وتنشيط إفراز المرارة.
7- يستعمل كنبات طبي لعلاج الديدان والالتهابات الجلدية وضيق التنفس والصمم وداء النقرس
أما الاجاص فهو أيضا يحتوي على عدة فيتامينات تفيد بشرة الإنسان و تقوي المناعة لدى جسم الانسان ...
الأجاص Pear
الاسم العلمي
pyrus sp
العائلة
Rosaceae
تعتبر المناطق الشمالية الغربية من جبال الهيمالايا والقفقاس الموطن الأصل لأشجار الاجاص ومنها أدخلت إلى أوروبا الشرقية قبل التاريخ الميلادي
شجر الأجاص قديم جداً ومن المحتمل أنه زرع قبل الميلاد بـ 1000 سنة زرعه
الرومانيون القدماء يستخدمون ثماره كدواء ويوجد الأجاص في كثير من البلدان مثل سوريا ولبنان وفلسطين الاجاص ينمو بشكل طبيعي فهو نبات بري
في سنة 1955 ظهرت هذه الأنواع حسب انتشارها الجغرافي و تنقسم إلى مجموعتين رئيسيتين:
أ - المجموعة الغربية ... أنواع أوروبا وغرب آسيا
ومن أهم ميزات هذه المجموعة أن ثمارها كمثرية الشكل ذات كأس مستديم وتضم المجموعة عدد من الأنواع أهمها
P.Communis Commom Pear 1
يتبع هذا النوع مايزيد عن خمسة آلاف صنف
مثل الصنف بارتلت كما أن أصنافا محلية مشتقة منه الأجاص المعتاد :
P.Nivalis الأجاص الحامض.
the french snow pear 2
الثمار صغيرة شكلها كروي . كمثرى تتأخر بالنضج وهي حامضية الطعم
ويطلق عليها اسم أجاص الثلج الفرنسي لأن ثمارها لا تصبح صالحة للأكل إلا بعد بدء
... سقوط الثلج
ب - المجموعة الشرقية أنواع شمال وشرق آسيا
من أهم ميزات هذه المجموعة أن الثمار تشبه ثمار التفاح في الشكل الخارجي
وتنقسم هذه الأنواع إلى:
الأجاص الصيني الأبيض
P.Bretschneideri
الأجاص الرمل الياباني
P.Pyrifolia
الأجاص اليوسيري
P.Ussurinsis
هناك أيضا أنواع برية : من أهمها
الأجاص الكلارايانا
P.Callareyena
الأجاص البتيليفوليا
P.Btenlaefolia
أجاص الباشيا
P.Pashia
اجاص الكاوهيني مستديم الخضرة
P .koehnei
قال نعالى و قوله الحق :﴿ أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجْنَا بِهِ ثَمَرَاتٍ مُخْتَلِفًا أَلْوَانُهَا وَمِنَ الْجِبَالِ جُدَدٌ بِيضٌ وَحُمْرٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهَا وَغَرَابِيبُ سُودٌ ﴾ 35 فاطر: 27 هذه الثمار أو الغلال أنعم بها الله على عباده و الله كريم و نعمه كثيره فله الحمد و الشكر....

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         
  نورين -  maroc       التاريخ:  01-12 -2010
  بارك الله فيك


 ::

  تونس تسعى إلى احتواء أزمة النازحين القادمين من ليبيا

 ::

  ألا تخجلي من نفسك يا اسرائيل !

 ::

  لو يعلن تنحية و يعتذر لشعب سوريا، هل يفاجئنا بشار يوم عيد الفطر؟

 ::

  تناول الموز مفيد للصحة ، حسب الدراسات

 ::

  في تونس .... عادات وتقاليد اجتماعية راسخة ، وفرحة بعيد الفطر المبارك

 ::

  يا غـَزَّاويَّة..دم أولادكم عُمرُه ما يبقىَ مَيَّة

 ::

  الحوت الكبير يأكل الحوت الصغير

 ::

  مساعدات إنسانية تونسية لفلسطيني غزة المجاهدة

 ::

  في رمضان عملية إرهابية جبانة ، تسفر عن استشهاد 14 جندي تونسي في الشعانبي


 ::

  في الصين عشرة أنواع للشاي مشهورة 中茶* الحلقة الأولى *

 ::

  رجال دين ام حفنة من النصابين والشلايتية والفاشلين والاعبياء

 ::

  من معجم الألقاب الثورية

 ::

  نحو مشروع جريدة يومية للطفل العربي

 ::

  أيها الهبّاش أبغضك في الله

 ::

  حرب أكتوبر : نموذج النصر المطلوب

 ::

  لتتوحد أصواتنا: حملة عربية للدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم

 ::

  احذروا من تكرار نفس الأخطاء

 ::

  من مهد المخابرات إلى لحد تقويض الدول «داعش».. الخلافة السوداء

 ::

  واقع الامة العربية مرير



 ::

  من مهد المخابرات إلى لحد تقويض الدول «داعش».. الخلافة السوداء

 ::

  قادة لا مدراء !

 ::

  ما هي الجريمة السياسية

 ::

  النسق السياسي الأردني الى أي مدى وأي دور؟

 ::

  "داعش" تقاتل أربعة جيوش ... وتنتصر عليها؟!

 ::

  عدوان إسرائيل على غزة كشف الكثير

 ::

  مفهوم الجاسوسية الرقمية

 ::

  رجال دين ام حفنة من النصابين والشلايتية والفاشلين والاعبياء

 ::

  العلاقات العربية – الأوربية (الشراكة الأوربية المتوسطية)

 ::

  المشكلة ليست بالمالكي وحده؟


 ::

  كيفية التعامل مع الزلازل والأزمات

 ::

  الجنسية المزدوجة لجنود الاحتلال الإسرائيلي

 ::

  ليس مسيحاً عربياً ولا غربياً, بل مسيحاً سورياً

 ::

  أطعموا مطوعكم لحم الدجاج

 ::

  يهوديةُ إسرائيل وقبطيةُ مصر

 ::

  وليمة ويكيلكس الإعلامية

 ::

  جثث من الولايات المتحدة الأميركية لطلبة جامعات كرواتيا

 ::

  هل تعمد تشرشل تجويع الهنود؟

 ::

  فيالق القدس وجنود الأقصى

 ::

  قتيل كل عشر ساعات في الأردن جراء حوادث السير


 ::

  العالم يعيد تأهيل الأطفال المجندين بباريس الاثنين

 ::

  بين الإيمان بالغيب والرجم بالغيب

 ::

  رد على اسطورة حجب المواقع (باخرة الكورد)

 ::

  أيها المارون .... آن ان تنصرفوا جثثا واشلاء !!!!

 ::

  ضحايا الصمت في السعودية!!

 ::

  في لبنان ديمقراطية أخرى

 ::

  في رحاب النكسة

 ::

  الأرمن السوريون نادمون...

 ::

  الفلم المسيء للرسول وموسم تصفية الحسابات

 ::

  هجم النفط مثل ذئب علينا

 ::

  هل أنا إرهابي؟

 ::

  دراسة علمية تحذر من ارتفاع نسبة الاصابة بسرطان عنق الرحم

 ::

  العالم يضحك.. سياسيا

 ::

  من ينكر تغيّر المناخ اليوم أنكر مضار التدخين بالأمس






radio sfaxia
Ramadan Changed me



جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

website statistics
اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.