Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

 
 

النصابة
رغداء محمد أديب زيدان   Saturday 30-03 -2013

راحت تمثل على صديقاتها بقدرتها على التواصل مع الجن ومعرفة الغيب والسمو فوق الزمان والمكان, حتى أنها بطريقتها الماكرة استطاعت إقناعهن بقدراتها العجيبة, وقد وصل تأثيرها لإحدى معلماتها فأدخلت الخوف في نفس تلك المسكينة التي لم تعرف كيف تتصرف معها.
وصل خبرها لمدرسة أخرى فأتت بها وتحدثت معها, وحذرتها, فادعت أنها تمزح ليس إلا. لكن المعلمة لم تكتف بتحذريها بل إنها دخلت كل صفوف المدرسة وتحدثت عن حقيقة الجن وعن خداع من يدعي الاتصال بهم أو تسليطهم على البشر.

البنت ذكية, لكن عندها تلك الرغبة بالظهور, وقالت لها معلمتها: يابنتي تستطيعين بذكائك ومواهبك التميز عن طريق يحترمك من خلاله الناس وليس عن طريق يشتمونك فيه.

البنت طبعاً مثّلت أنها اتعظت وأعطت معلمتها وعداً بأنها ستتغير, وجاءت في اليوم التالي لتعرض عليها لوحة ليس فيها فن رسم بل فيها فكر
نعم فكر: رسمت ثلاثة مجتمعات وضعت لها مسميات:
مجتمع إسلامي فيه العلم وإتقان العمل والمسؤولية والعبادة
ومجتمع آخر جاهلي: فيه عبادة أصنام وجهل وفقر
ومجتمع آخر كتبت أنه علماني, رسمت فيه آلات ونساء عاريات ووسائل اتصالات وأموال .....

كانت لوحتها خالية من الجمال لكن فيها فكر استغربت وجوده عندها

شجعتها وقالت لها سننفذ هذه الفكرة بلوحة جديدة, حتى يكون عملنا متقناً ومؤثراً, وسنكتب على اللوحة أنها فكرتك , وشكرتها

وفي اليوم التالي للوحة كذبت, واتصلت بالمدرسة مدعية أنها مريضة وطلبت الإذن, ثم بالصدفة اتصلت معلمتها ببيتها فردت أمها وبادرت بالسؤال: لماذا أنتم معطلون اليوم؟ قالت لها لسنا معطلين, لكن ابنتك طلبت إذناً لأنها مريضة.
الأم الساذجة استغربت, لكنها مباشرة تابعت مؤكدة ادعاء ابنتها وأكدت مرضها, فردت عليها المعلمة بعصبية ولقنت الأم درساً في الصدق وفي أساليب التربية الصحيحة, لأنها تكذب, وقالت لها إنها لا تراعي الله في ابنتها وأنها اتصلت بها أكثر من مرة لتنبهها على تصرفات ابنتها دون فائدة
أسقط في يد الأم الساذجة المهملة ولم تستطع الرد, وأغلقت السماعة

عادت البنت في اليوم الثاني للمدرسة وكأنها لم تفعل شيئاً, لكن معلمتها ومنذ ذلك اليوم أظهرت لها أنها لا ترحب بها, وصارت تشيح بوجهها عنها, رغم أنها تتقصد القدوم لعند معلمتها بسبب وبدون سبب

ما رأيكم بهذا النوع؟ تفكر المعلمة بأن هذه البنت ذكية لكنها لا تقدر على ضبط رغبتها بالتميز الطاغي والشهرة, وهي تعرف أن الشهرة هذه الأيام تأتي عن طريق النصب والإغراء, وهي مستعدة لذلك

تصورت المعلمة أن هذه الطالبة ستصبح ممثلة في المستقبل بأحسن الاحتمالات, أو أنها ستصير ببساطة نصابة فقط.
كل هذا الاندفاع وهذه الرغبة عندها بالشهرة, وميلها لخداع الناس والنصب عليهم يجعل المعلمة ترى ذلك, وتتذكر ذلك الولد في سورة الكهف الذي أمر الله الرجل الصالح بقتله رأفة بوالديه

طبعاً فإن معلمتها لن تقتلها, لكنها تقارن, وقد جعلت هذه الطالبة معلمتها تنظر لقصة الولد بمنظار جديد, هؤلاء الفئة من الناس الذين تُظهر نشأتهم ما سيكونون عليه في المستقبل, هل من طريقة للتأثير فيهم وتعديل سلوكهم؟

 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  قصة كتاب الغارة على العالم الإسلامي

 ::

  الطريق...

 ::

  العرب وإسرائيل شقاق أم وفاق -3-؟ محاضرة للشيخ أحمد ديدات

 ::

  العرب وإسرائيل شقاق أم وفاق-2-؟محاضرة للشيخ أحمد ديدات

 ::

  العرب وإسرائيل شقاق أم وفاق -1-؟ محاضرة للشيخ أحمد ديدات

 ::

  سفر الخروج رواية واقعية بثوب النبوءة

 ::

  المواهب العربية في طمس الذات العربية

 ::

  زوج وزوجة و...أدب

 ::

  بنو إسرائيل وثورات الشعوب العربية


 ::

  تراب وباسل زايد.. دراسة تحليلية

 ::

  كان هنا...كان يشبهني

 ::

  لا يمكننا أن نرقص على جراح شعبنا!!

 ::

  الخروج من استقالة الأمة

 ::

  الهجرة النبوية من الإضطهاد والمحاربة إلى الدولة والتمكين

 ::

  كذاب.. كذاب.. نوري المالكي!

 ::

  إما المصالحة وإما المال!

 ::

  الاعلام الفلسطيني بين النظرية والتطبيق

 ::

  لم يحن وقت المصالحة الفلسطينية

 ::

  أولويّاتٌ لا تحجب مسؤوليات



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  أحكام النسب فى الإسلام

 ::

  لعرب وإسرائيل في مقولة صراع الغرب مع الإسلام؟!

 ::

  وأسام منك...

 ::

  بهم يُحيط ، من الخليج إلى المحيط

 ::

  شَتَّانَ شَتَّانِ ما بين..؟

 ::

  «اقتحام الصورة» .. المهارة الوحيدة لمشاهير «التواصل»

 ::

  مظاهر متعددة للتحسن الاقتصادي

 ::

  أسر تطرد أطفالها وتتركهم بلا أوراق ثبوتية

 ::

  نور الدين زنكي القائد المفترى عليه

 ::

  العملية السياسية في العراق .. الباطل الذي يجب إسقاطه.

 ::

  الرياضة اخلاق وتربية

 ::

  الضوضاء تؤخر تعلم الكلام عند الأطفال

 ::

  لنحاول تعميق وعينا الكوني: الاستبصار في الصحراء الجزائرية!

 ::

  الدولار وارتفاع الأسعار الجنوني






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.