Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

:: دراسات أدبية  :: طرفة  :: شعر  :: قصة  :: خواطر  :: اصدارات

 
 

الأمير
أ. تحسين يحيى أبوعاصي   Tuesday 04-09 -2007

الأمير ذهب أمير إلى شاطئ البحر ؛ فرأى صيادا بيده سمكة كبيرة طازجة ، أعجب الأمير منظر السمكة فطلبها من الصياد ، قال الصياد : أبيعها لك .
قال لا : فأنا الأمير وأريد أن آخذها منك عنوة وإلا وضعتك في السجن ، قال الصياد : إن لي أطفالا أخرج كل يوم من الصباح وأعود في المساء ، أبحث عن رزقهم ، لم يحرك كلام الصياد عند الأمير قلبا ولا شعورا ، وأخذ السمكة وانصرف بدون أن يدفع ثمنها .
عاد الصياد إلى بيته حزينا ، وحزنت الأسرة لما حدث .
توضأ الصياد وتوجه للقبلة ثم صلى ركعتين ، ورفع يديه إلى السماء يدعو على الأمير .
وعندما بدأ الأمير يأكل من السمكة الطازجة ، شاكته في أصبعه شوكة أوقعت فيه ضررا كبيرا ، وأصابته الغرغرينة ، مما اضطر الأطباء إلى قطع أصبع يده ، لكن الغرغرينة امتدت حتى كفة يده ، فاضطر الأطباء لقطعها ، ثم امتدت الغرغرينة حتى الرسغ ، واضطر الأطباء أيضا لقطع الرسغ ، ثم الكوع ، ثم الكتف كلها ، تذكر الأمير انه أخذ السمكة من الصياد عنوة ، وأنه ربما الذي أصابه كان بسبب ذلك .
أرسل الأمير للصياد ، فمثل الصياد أمامه ، سأل الأمير الصياد : لقد أخذتُ السمكة منك عنوة ، فماذا فعلت بعدها ؟
قال الصياد : ذهبت للبيت ، وتوضأت للصلاة ، ثم صليت ركعتين ، ورفعت يدي إلى السماء أشكوك إلى الله عز وجل .
قال الأمير ، وماذا قلت :
قال الصياد ، قلت ، اللهم إن هذا الأمير استعرض قوته عليّ ، وأنا عبدك الفقير الضعيف ، فاستعرض قوتك عليه يا جبار يا قهار .
قال الأمير : هل لك أن تسامحني وتأخذ ما تشاء من مالي ؟
قال الصياد : أنا فقير ولكن نفسي كريمة عزيزة ، لا أريد من مالك شيء ، وإني أسامحك لله تعالى .
شُفي الصياد من مرضه بإذن الله تعالى ، وبعد بضع سنين ، شاء القدر الإلهي أن يخطب الأمير بنت الصياد لابنه ، فقال الصياد للأمير : أنا رجل فقير ، وأنت أمير غني ، ويجب عليك أن تبحث عن فتاة لابنك من طبقة الأمراء والملوك .
ولكن قدر الله أقوى من كل شيء ، فقد تزوج ابن الأمير من بنت الصياد ، وأنجبت له طفلا .
كبر الطفل ، وأصبح شابا يستعد لأن يصبح أميرا من بعد والده الذي مات بعد أن أصبح ابنه رجلا يمكن الاعتماد عليه .
تربع الشاب الأمير ابن الأمير على الإمارة ، وقرب إلى قصره أمه وجده الصياد ، وأغدق عليهما المال الوفير ، والله لا يضيع أجر من أحسن عملا .

www.tahsseen.jeeran.com
httb://tahsseen.maktooblog.com


 


      اضف تعليقك على هذه المادة     

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


*   لن يتم نشر التعليقات التي تخرج عن آداب الحوار


         



لا توجد تعليقات سابقة


 ::

  هل يمكن تطوير الفكر الديني؟

 ::

  ما بين فلسفة الاسلام والفلسفات الأخرى

 ::

  فلسطين لفصيل واحد لا لفصيلين !!

 ::

  مهازل الشخصيات الفلسطينية في المجتمع الفلسطيني

 ::

  المقاومة وشبكة الأمان العربية

 ::

  تطهير مصر ضرورة لا بد منها

 ::

  أسد سوريا أرنب الجولان ... ممانعة .. .مقاومة ... تصدي

 ::

  غزة بين الوطني والعونطجي

 ::

  مذابح الروهينجا المسلمين في غرب بورما


 ::

  الى أنا عزيزتى

 ::

  وزير الزراعة: نحارب الاحتكار وشعارنا (المزارع أولا)

 ::

  وكالة معا الاخبارية وخصي القطط والكلاب في اسرائيل

 ::

  مهداة إلى أصحاب القرارات

 ::

  نافذةُ البنفسج

 ::

  في انتظار الانتخابات

 ::

  معارضة أم ببغاوات ؟

 ::

  أفيقوا ضمائركم ...قبل لعنة التاريخ عليكم !!!؟؟؟

 ::

  بحلم يا مصر

 ::

  استقالة عباس: فشل البرنامج



 ::

  التاريخ الموجز للأنظمة القطبية ( 1800ـ 2020 م )

 ::

  إذا لم يستحي الانتهازي، فليفعل ما يشاء...

 ::

  تساقط الشعر : أسبابه وعلاجه

 ::

  العلاقات التركية الروسية (ما بعد الخصام المر)

 ::

  الطبقة الوسطي في مصر وتأثيرها بغلاء المعيشة والأسعار

 ::

  برامج وخطط أمريكية للهيمنة على الوطن العربي -لبنان نموذجا-

 ::

  أثرالتحليل المالي ومجمل المعطيات الانتاجية على تطور المؤسسات وتميزها

 ::

  مشروع «الشرق الأوسط الكبير» متى بدأ؟ وأين ينتهي؟

 ::

  الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر أو المقولة التي تأدلجت لتصير إرهابا 1

 ::

  مفهوم الاغتصاب الزوجي



 ::

  هذه هي أميركا

 ::

  أنواع الخوف المباح

 ::

  تصحيح مسار تشخيص اضطراب قصور الانتباه وفرط الحركة

 ::

  تركيا وقادم الأيام،،هل يتعلم أردوغان الدرس

 ::

  فشل الانقلاب التركي و مسرحية تمرير اتفاقية مع إسرائيل وتصفية المعارضين من الجيش

 ::

  عملاءٌ فلسطينيون مذنبون أبرياء

 ::

  رباعيّة المجتمعات الحديثة الناجحة

 ::

  الملف اليمني يضيف فشلا آخر إلى رصيد بان كي مون

 ::

  من (أور) إلى (أورو)

 ::

  خروج بريطانيا والتمرد على النخب

 ::

  العلمانية والدين

 ::

  مقترحات لمواجهة عجز الموازنة

 ::

  ماذا يريد نتانياهو من روسيا؟

 ::

  العامل الحكومي وحرية الباحث






Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.