Booking.com
          

  الرئيسية  ::  الإفتتاحية ::  كلمتنـا ::  ادعمنا ::  سجل الزوار ::  راسلنا   :: أضف مقال

 :: علوم وتكنولوجيا ::   طب وصحة :: سياسية :: طريفة :: أخبار أخرى

 

نوبات الغضب.. تؤثر سلبا على وظائف الرئة

وكالات

  Friday 08-09 -2006

نوبات الغضب.. تؤثر سلبا على وظائف الرئة إن كان الغضب مشكلة للبعض فإن دراسة جديدة تنصحهم بأن يهدأوا قليلاً كي يُحافظوا على قدرات التنفس لديهم بحالة جيدة مستقبلاً. والذي يبدو أن العواقب الصحية السيئة لنوبات الغضب والشعور بالكراهية للغير لا تقتصر على اضطرابات القلب والدماغ، وضغط الدم والجهاز الهضمي، والغدد الصماء، والجهاز العصبي، بل يُضيف الباحثون من جامعة هارفارد أثراً سيئاً جديداً، وهو وظائف الرئة. السبب هو أن الشعور بالكراهية للغير لمدة طويلة، والتي يُعبر البعض عنها بنوبات الغضب من آن لآخر، يُمكن أن تضر بوظائف الرئة وتُسرّع في وتيرة تدهور قدراتها الطبيعية وبالتالي شيخوختها، أكثر مما يفعله بها عادة مجرد التقدم بالعمر.
وبالرغم من دهشة الدكتور نورمان إيدلمان لنتائج هارفارد هذه، إلا أنه قال إنها ليست غير متوقعة. وأضاف الدكتور إيدلمان رئيس القسم الطبي في رابطة الرئة الأميركية بأن هناك كثيرا من الآليات الحيوية التي يُمكن أن تحصل في الرئة حين نوبات الغضب وتُؤدي إلى مثل هذه النتائج.

وكانت الدراسات السابقة قد ربطت بين نوبات الغضب ونوبات الربو، وبعضها ربطت الأمر أيضاً بآثار سلبية على الرئة لدى من يُعانون من حالات الضيق المزمن في القنوات الهوائية للرئة chronic airway obstruction, إلا أن ما كان يفتقر البحث العلمي إليه هو دراسات تحاول فهم كيفية تأثر قدرات الرئة ووظائفها بالانفعالات النفسية.

* توتر والتهاب

* والباحثون في الدراسة الجديدة، التي تنشرها مجلة الصدر الأميركية في عددها الحالي، يقولون إن الزملاء من الأطباء النفسيين عملوا كثيراً في إثبات اضطرابات جهاز مناعة الجسم وإثارة عملية الالتهابات فيه نتيجة للتوتر النفسي وغيره من الانفعالات النفسية السلبية. وأضافت الدكتورة روزالند رايت، الباحثة الرئيسة في الدراسة، بأن ما يفعله التوتر النفسي في إثارة الالتهابات هو ما دفعنا لمحاولة فهم تأثير الغضب والكراهية على وظائف الرئة، بالنظر إلى هذه المشاعر النفسية المستمرة كنوع من حالات مثيرة للالتهابات بشكل مزمن. والواقع أنه تفكير منطقي وتعليل ذكي من فريق البحث لدواعي دراسة مثل هذه التأثيرات المقترحة.

ولبحث العلاقة المحتملة بين الغضب والكراهية من جهة وكيفية أداء الرئة لوظائفها، دقق الباحثون في دراسة المتابعة حالات 670 رجلاً، ممن أعمارهم تتراوح ما بين 45 و86 سنة.

وتم تقويم مستوى الكراهية للغير لديهم في بداية الدراسة عام 1986، وكان المعدل حوالي 19 نقطة ضمن معيار لتقويم درجة الكراهية يتراوح طبيعياً ما بين 7 إلى 37 كحد أعلى. ولاحظ الباحثون في بدء المتابعة أن وظائف الرئة لدى هذه المجموعة من الرجال كانت ضعيفة ومتدهورة كلما زادت لديهم الكراهية والغضب، والعكس صحيح.

وخلال الثماني سنوات التالية، قام الباحثون بإعادة تقويم قدرات الرئة وقياس مؤشرات أدائها لوظائفها. ولاحظوا أن من كانت الرئة لديه ضعيفة في البداية فإن التدهور استمر مع مرور الوقت، بغض النظر عن التدخين أو عدمه.

وبالجملة فإن النتيجة قالت بأن الرجال الذين لديهم مستوى عال من الكراهية والغضب، تتدهور لديهم وظائف الرئة بشكل أسرع.

ولم تتضح للباحثين أسباب تدهور وظائف الرئة نتيجة للغضب والكراهية، خاصة أن تأثير التدخين من عدمه لا علاقة له بحسابات البحث لأن الباحثين حينما قارنوا بين مجموعات من شملتهم الدراسة أخذوا في الحسبان مسألة التدخين وفق طرق إحصائية حسابية خاصة تُلغي تأثيره على النتائج، أي أن طريقة المقارنة لم تكن بسيطة وساذجة.

لذا قالت الدكتورة رايت إن من عادة الذين يغضبون أن يلجأوا إلى التدخين أو غيره من وسائل التكيف السلبية، إلا أن التدخين لا يبدو العامل المهم في تدهور وظائف الرئة هنا لأننا ألغينا تأثيره ضمن ضبط طريقة البحث وتحليل النتائج.

 


  مزيد من الأخبار :-
  استهداف السفن يُصعّد نذر المواجهة في الخليج
  دراسة .. الافلام الجنسية سبب ارتفاع حالات الطلاق
  دور البرادعي في تدمير العراق وبث الفوضى في مصر
  قواعد تجنب الإصابة بالسكتة الدماعية بنسبة 90%
  الضوضاء تؤخر تعلم الكلام عند الأطفال
  السعوديون يفضلون الزواج من اليمنيات والسوريات.. والسعوديات يفضلن اليمنيين والكويتيين
  التطور العلمي الإنساني للعالم الدكتور احمد زويل
  عام 2016 الأكثر حرارة على الإطلاق
  واشنطن بوست: تأييد داعش يرتفع بين شباب تونس
  “بوكيمون” تحول الكعبة المشرفة لساحة قتال وتجميع نقاط
  دراسة: نمط الحياة قبل أول جلطة مرتبط بخطر الإصابة بأخرى
  دراسة : ظاهرة الذئاب المنفردة هم أشخاص لفظهم المجتمع
  ياهو تبيع خدماتها الاساسية لمجموعة فيريزون لقاء 4,8 مليار دولار
  مصر تكتسب المزيد من الثقة الدولية
  وليد الحلي : يناشد مؤتمر القمة العربية بشجب ومحاصرة الفكر المتطرف الداعم للارهاب



Booking.com
radio sfaxia

Booking.com


جميع الحقوق متنازل عنها لان حق المعرفة مثل حق الحياة للانسان .

 

اعلن معنا |   غزة تحترق | منتدى | مواقع الكتاب  | ملفات | صدام حسين | الأحواز | خطوات للتفوق | انفلونزا الطيورراسلنا  
جميع ما ينشر بالموقع من مقالات أو آراء أو أفكار هي ملك لمن كتبها، و الركن الأخضر لا يتبنى بالضرورة هذه الآراء أو الأفكار.